علاج الصداع والشقيقة

 روى ابن ماجة في سننه حديثا في صحته نظر ان النبي صلي الله عليه وسلم كان اذا صدع غلف رأسه بالحناء ويقول انه نافع باذن الله من الصداع والصداع ألم في  بعض أجزاء الرأس أو كله فما كان منه في احد شقي الرأس لازما يسمي شقيقة وان كان شاملا لجميعة لازما يسمي  بيضه وخودة وتشبيها ببيضة السلاح التي تشتمل علي الرأس كله وربما كان في مؤخر الرأس أو في مقدمه وأنواعه كثيره وأسبابه مختلفه وحقيقة الصداع سخونة الرأس واحتماؤه لما دار فيه من البخار ويطلب النفوذ من الرأس  فلا يجد منفذا فيصدعه كما يصدع الوعي اذا حمي ما فيه وطلب النفود فكل شئ رطب اذا حمي طلب مكانا أوسع من  مكانه الذى كان فيه عرض هذا البخار في الرأس كله بحيث لا يمكنه التغشي والتحلل وجال في الرأس سمي السدر والصدجاع يكون عن اسباب عديده 0

احدها من غلبة واحد الطبائه الاربعة  والخامس يكون من قروح تكون في المعدة فيألم الرأس لذلك الورم للاتصال من العصب المنحدر من الرأس بالمعدة 00 والسادس من ريح غليظه تكون في المعدة فتصعد الي الرأس فيصدعه والسابع يكون من ورم في عروق المعدة فيألم الرأس بالم المعدة للاتصال الذى بينهما0 والثامن من صداع يحصل عن امتلاء المعدة من الطعام ثم ينحدر ويبقي بعضه نيئا فيصدع الرأس ويثقله 00 والتاسع يعرض بعد الجماع لتخلخل الجسم فيصل اليه من حر الهواء اكثر من قدره والعاشر صداع يحصل بعد القئ والاستفراغ اما لغلبة اليبس واما لتصاعد الابخره من المعده اليه 0

وسبب صداع الشقيقه مادة في شرايين الرأس وحدها حاصله فيها او مر تقيه اليها فيقبلها الجانب الاضعف من جانبيه وتلك المادة اما بخاريه واما اخلاط حارة او بارده وعلامكتها الخاصه بها ضربان الشرايين وخاصة في الدموى واذا ضبطت بالعصائب ومنعت من الضربان سكن الوجع وقد ذكر ابو نعيم في كتاب الطب  النبوى له ان هذا النوع من كان يصيب النبي صلي الله عليه وسلم فيمكث اليوم واليومين ولا يخرج وفيه عن ابن عباس قال خطبنا رسول الله صلي الله عليه وسلم وقد عصب راسه بعصابه وفي الصحيح انه قال في مرض موته وارأساه وكان يعصب راسه في مرضه وعصب الرأس ينفع في وجع الشقيقة وغيرها من أوجاع الرأس 0

وعلاجه يختلف باختلاف أنواعه وأسبابه فمنه ما علاجه بالاستفراغ ومنه ما علاجه بتناول الغذاء ومنه ما علاجه بالسكون والدعه ومنه ما علاجه بالضمادات ومنه ما علاجه بالتبريد ومنه بالتسخين ومنه بان يتجنب سماع الاصوات والحركات 00 واذا عرف هذا فعلاج الصداع في هذا الحديث  بالحناء هو جزئي لا كلي وهو علاج نوع من أنواعه فان الصداع اذا كان من حرارى ملهبه ولم يكن من مادة  يجب استفراغها نفع فيه الحناء نفعا ظاهرا واذا دق وضمدت به الجبهه مع الخل سكن الصداع وفيه قوى موافقة للعصب اذا ضمد به سكن أوجاعه وهذا لا يختص بوجع الراس بل يعم الاعضاء وفيه قبض تشد به الاعضاء واذا ضمد به موضع الورم الحار والمتهب سكنه 0 وروى البخارى في تاريخه ان رسول الله صلي الله عليه وسلم ما شكي اليه احد وجعا في رأسه الا قال له احتجم ولا شكي اليه وجعا في رجليه الا قال له اختضب بالحناء 0

والحناء بارد في الاولي يابس في الثانيه وقوة شجر الحناء وأغصانها مركبه من قوة محلله واكتسبتها من جوهر فيها مائي جار باعتدال ومن قوة قابضه اكتسبتها من جوهر فيها أرضي بارد.

 ومن منافعه انه محلل نافع من حرق النار وفيه قوى موافقه للعصب اذا ضمد به وينفع اذا مضغ من قروح الفم والسلاق العارض فيه ويبرئ القلاع الحادث في أفواه الصبيان والضماد به ينفع من الاورام الحارة الملهبه ويفعل في الجراحات فعل دم الاخوين واذا خلط نوره مع الشمع ودهن الورد ينفع من اوجاع الجنب ومن خواصه انه اذابدا  الجدرى يخرج بصبي فخضبت أسافل رجليه بحناء فانه يؤمن علي عينيه ان يخرج فيها شئ منه وهذا صحيح ومجرب لا شك فيه.

 واذا جعل نوره بين طي ثياب الصوف طيبها ومنع السوس عنها واذا نقع ورقه في ماء عذب يغمره ثم عصر وشرب من صفوة اربعين يوما ك يوم عشرين درهمات مع عشره دراهم سكر ويغذى عليه بلحم الضأن الصغير فانه ينفع من ابتداء الجذام بخاصيه فيه عجيبه 00 وحكي ان رجلا تشققت أظافير اصابع يده وانه بذل لمن يبرئه مالا فلم يجد فوصفت له امرأة أن يشرب عشرى أيام حناء فلم يقدم عليه ثم نفقعه بماء وشربه فبرأ ورجعت أظافيره الي حسنها 00

والحناء اذا ألزمت به الاظفار معجونا حسنها ونفعها واذا عجن بالسمن وضمد به بقايا الاورام الحارة التي ترشح ماء اصفر نفعها ونفع من الجرب المتقرح المزمن منفعه بليغه وهو ينبت الشعر ويقويه ويحسنه ويقوى الرأس وينفع من النفاطات والبثور العارضه في الساقين والرجلين وسائر البدن 0

                            

أن النبي صلي الله عليه وسلم كان إذا ألم برأسه؛ غلف رأسه بالحناء؛ 

 يقول:

إنه نافع بإذن الله من الصداع 000 والصداع الم بأى جزء من أجزاء الرأس وأسبابه عديدة جدا لا يمكن حصرها ويتميز كل مرض بصداع معين وفي مكان معين وفي أوقات معينه ؛  وعلاج الصداع هو علاج المسبب له  وهو بعض أجزاء الرأس أو كله فما كان منه في أحدج شقي الرأس لازما يسمي شقيقه وان كان شاملا لجميعه لازما يسمي بيضه وخودة تشبيها ببيضة السلاح التي تشتمل علي الرأس كله وربما كان في مؤخر الرأس أو في مقدمتها 0  وحقيقة الصداع سخونة الرأس واحتماؤه لما دار فيه من البخار يطلب النفوذ من الرأس ؛ فلا يجد منفذا فيصدعه كما يصدع (الوعي) الذي هو القيح والمده 0

  إذا حمي ما فيه وطب النفوذ فكل شئ رطب إذا حمي ؛ طلب مكانا أوسع من مكانه الذي كان فيه ؛  فإذا عرض هذا البخار في الرأس كله بحيث لا يمنعه التفشي والتحلل وجال في الرأس سمي السدر 0 والصداع يكون من أسباب عديدة من غلبة واحد من الطبائع الأربعة والخامس يكون من قروح تكون في المعدة فيألم الرأس لذلك الورم لاتصال العصب المنحدر من الرأس بالمعدة 0 وصداع الشقيقة مادة في شرايين الرأس وحدها حاصلة  فيها أو مرتقيه إليها ؛ فيقبلها الجانب الأضعف من جانبيه وتلك المادة إما بخارية وإما أخلاط حارة أو باردة وعلامتها الخاصة بها ضربان الشرايين وخاصة في الدموي ؛ وإذا ضبطت  بالعصائب ومنعت من الضربان سكن الوجع 0

الوصفات العلاجيه :

واكثر ما تحدث من زيادة الصفراء فعليه ان يبدأ باستفراغ الخلط الصفراوى ثم يستعمل العلاج

يؤخذ ورق اللبلاب ويفرمويضع لبخه من المساء للصباح علي مكان الصداع

سؤخذ ورق الريحان ويطبخ في ماء علي نار هادئه ثم يوضع لبخات بعد ان يبرد قليلا علي جهة الصداع0

يؤخذ بذر كتان ويطحن وبعجن في ماء ساخن ويوضع لبخة علي مكان الصداع لمدة اسبوع0

يشرب شربه سنا مى زبيب اسود علي الريق صباحا ثم يشرب في الضحي القسط المحلي بالعسل ويدهن بدهن القسط مكان الصداع او سعوط بطحينه فانه ينتهي 0

 

يؤخذ النعناع ويدق حتي يصير كالمهم فيوضع علي مكان الصداع فانه خلال دقائق باذن الله ينتهي الصداع 0

يؤخذ الزظعفران ومثله من خميرةالخبز بقليل من زيت الزيتون يصنع مرهم يوضع علي مكان الصداع0

يؤخذ ورق الغار ويغلي جيدا ويحلي بعسل نحل ويشرب كوب كبير مع دهن مكان الالم بزيت النرجيل 0

تؤخذ جذور الخنشار ( سرخس ذكر ) وتغلي في اناء كالطشت ثم يترك حتي يكون الماء دافىء وتوضع فيه الاقدام مساءا0

يؤخذ نعناع وريحان وقرنفل ويغلي كل ذلك ويؤخذ الماء ويحلي فيشرب والورق يوضع وهو دافىء علي مكان الصداع 0

يؤخذ قرنفل وحبع سوداء وطحين شعير ويعجن كل ذلك في عسل ويشد علي مكان الالم مساءا حتي الصباح

يؤخذ من مطحون حب الغار قدر ملعقه صغيره وتضاف لكوب ماء محلي بعسل ويشرب صباحا ومساءا 0

يؤخذ دهن نوى المشمش وذلك بطحن لب النوى ثم يضاف عليه زيت الزيتون وعلي نار هادئى حتي يطبخ جيدا ثم يصفي ويضاف عليه سلق مقطع ويقلب فيه جيدا ثم يؤخذ من ذلك ويستنشق منه فانه يقضي علي الصداع النصفي باذن الله تعالي0

يؤخذ ورق كافور ومثله معه من الخش ويشرب بعد صنعه كالشاى فانه يسكن الالم فورا0

النباتات المعالجة:
حناء ـ برتقال ـ صفصاف ـ زهرة الربيع
طرق العلاج
تخفف من 5 ـ 10 نقاط من زيت زهرة الربيع في 25 مل زيت لوز أو زيت عباد الشمس، ويوضع   الخليط على الصدغين والجبهة لعلاج آلام الصداع    
 الصداع ألم خفيف بالرأس أو دوار (دوخة) وهو في الغالب شعور بعدم الارتياح يجتاح الشخص0  
الأسباب 
الواقع أن الصداع هو عرض لأمراض كثيرة جدا، بعضها يرجع لأسباب عضوية كاضطرابات العين والمعدة أو أمراض الأذن والجيوب الأنفية أو ارتفاع ضغط الدم، كما أنه قد يرجع لأسباب نفسية كالقلق والوهم والتوتر والخوف
الأعراض 
قد يصاحب الصداع زغللة في العين أو إحساس بالإجهاد أو فقدان للشهية أو غير ذلك من الأعراض
النباتات المعالجة
برتقال ـ الصفصاف


طرق العلاج:


 . لصقة قشر البرتقال تفيد في علاج الصداع وآلام الرأس وبعض الحالات العصيبة، ويتم استخدامها بوضع الجزء الظاهر من القشرة على الجبهة ثم تربط جيدا
  2.
يؤخذ مسحوق لحاء الصفصاف بجرعات تصل إلى 10 جرام أو يخلط مع العسل لعلاج الحمى والصداع 0